استطلاع رأي
  إشهار
الفايسبوك
تعقيبات الفايسبوك
5 طلاب مواطنين يبتكرون مبرّداً بالطاقة الشمسية
الجزيرة  تكنولوجيا  |    
تاريخ النشر : 2015-01-05 - ساعة النشر : 14:51:25
ابتكر خمسة طلاب مواطنين بمعهد التكنولوجيا التطبيقية: عبدالرحمن الزرعوني، وعبدالرحمن الشايع، ومحمد المطوع، وحمد الشحي، وحمدان البلوشي، مبرداً متنقلاً يعمل بالطاقة الشمسية، ويمكن التنقل به في أي مكان لحفظ الدواء والأطعمة، حيث لا يزيد وزنه على خمسة كيلوغرامات وكلفته لا تتعدى 100 درهم. وأكد الطلاب إمكانية استخدام الجهاز في أنظمة التبريد والتكييف بديلاً عن أنظمة التبريد التقليدية، إذ يتميز عنها باعتماده على الطاقة الحرارية وليس الكهرباء ولا يستخدم غاز الفريون، وإنما يستخدم المياه المتجمدة غير الضارة بالبيئة، ويصل عمره الافتراضي إلى سنوات عدة، ويعتمد على الطاقات الجديدة والمتجددة، ويستغل الطاقات المهدرة، مثل طاقة الشمس، ومكوناته بسيطة، ومعظمها يمكن إنتاجها من مواد معاد تدويرها. وأشار الطلاب إلى أن الهدف من ابتكارهم هو مساعدة كبار السن والمرضى، ممن يخرجون إلى البر في رحلات تخييم، أو ممن تضطرهم ظروف عملهم إلى الذهاب لأماكن بعيدة لا يوجد بها عمران أو كهرباء، أو أماكن غير مجهزة يمكنهم حفظ أدويتهم فيها. وشرح الطلاب فكرة الابتكار بأنه يتكون من صندوق الحفظ (المستوعب)، ومراوح تبريد، وأنابيب تبريد (مشعاع) وخلية شمسية، وبطارية حفظ الطاقة للعمل في أوقات الظلام، مشيرين إلى أن التبريد يتم عن طريق عمل المراوح، ورفع الهواء البارد الناتج عن المياه المتجمدة. وأفاد الطلاب بأن ابتكار المبرد الشمسي، يعد نموذجاً أولياً، وأنهم يعملون حالياً على تطويره وتحسينه، وإدخال خدمات أخرى عليه، من ضمنها أن يكون له إطار تبريد خارجي يمكن أن يستخدم في الوقت نفسه مكيف هواء، مشيرين إلى أنهم استفادوا من العمل الجماعي، وكيفية التغلب على التحديات، والتعرف إلى أساسيات الصناعة، واستخدام الآلات الدقيقة بالطرق الآمنة، والتشاور، وتبادل الخبرات بين أعضاء الفريق، حتى إنهم باتوا يحلمون بتأسيس شركة عقب التخرج.
تعقيبات
تعقيبات الزوار